الفرق بين NTFS و FAT32 و exFAT و ReFS مميزات وعيوب

الاختلافات والمزايا والعيوب لأنظمة الملفات NTFS و FAT32 و exFAT و REFS وأيهم أفضل

عندما تحاول عمل فورمات للفلاشة أو الهارد ستظهر لك العديد من خيارات التهيئة NTFS و FAT32 و exFAT و ReFS، وقد تحتاج إلى معرفة الفرق بين كلاً من أنظمة الملفات هذه قبل البدء في استخدام أي نوع منهم. في هذه المقالة، سوف نتعرف معاً على مميزات وعيوب أنواع الفورمات أو أنظمة الملفات File System لكل واحدة منهم، مع توضيح الاختلافات بينهم. تابعونا لمشاهدة هذه المقارنة الشيقة.

الفرق بين NTFS و FAT32 و exFAT و ReFS مميزات وعيوب
الفرق بين NTFS و FAT32 و exFAT و ReFS مميزات وعيوب

ما الفرق بين NTFS و FAT32 و exFAT و ReFS

إذا كنت ترغب في التعرف على الفرق بين NTFS و FAT32 و exFAT و ReFS وتريد معرفة مميزات وعيوب كل نوع من أنواع الفورمات المختلفة، فأنت في المكان الصحيح. سواء كنت بصدد تهيئة محرك أقراص داخلي أو محرك أقراص خارجي أو محرك أقراص USB محمول أو بطاقة SD، يمنحك نظام Windows خيار استخدام ثلاثة أنظمة ملفات مختلفة: NTFS و FAT32 و exFAT وقد تجد خيار رابع REFS في بعض الأحيان.

في البداية، هناك عامل مشترك يجمع كلاً من NTFS و FAT32 و exFAT و REFS وهو أنهم أنواع متعددة لنظام واحد وهو نظام الملفات “File System“. كل قرص تخزين سواء فلاشة USB أو هارد ديسك داخلي أو خارجي يجب أن يكون له نظام معين لتخزين وحفظ الملفات داخل المساحة التخزينية للقرص. نظام تخزين الملفات هذا، قد يكون NTFS و FAT32 و exFAT و ReFS. لذلك، سنتعرف سوياً على تعريف File System قبل البدء في توضيح الفرق بين NTFS و FAT32 و exFAT و ReFS. من ناحية أخرى، نقترح عليك مشاهدة شرح كيفية معرفة نوع الهارد GPT أو MBR والفرق بينهما وأيهما أفضل.

أنواع أنظمة الملفات NTFS و FAT32 و exFAT و ReFS

ماهو نظام الملفات File System ؟

نظام الملفات (File System) عبارة عن مجموعة من الخوارزميات وهياكل البيانات التي تقوم بالترجمة من عمليات الملفات المنطقية إلى التخزين الفعلي للمعلومات. في الحوسبة، يحدد نظام الملفات كيفية تخزين البيانات واسترجاعها. بدون استخدام نظام الملفات، ستكون المعلومات الموضوعة في وسيط التخزين (الهارد أو الفلاشة) عبارة عن مجموعة كبيرة من البيانات دون أي وسيلة لمعرفة مكان توقف جزء من المعلومات وتبدأ المرحلة التالية.

ماهو نظام الملفات File System

يستخدم نظام الملفات File System مجموعة من القواعد للتحكم في كيفية تخزين البيانات واستردادها على جهاز تخزين. و FAT32 و NTFS و exFAT و ReFS هي أربعة أنظمة ملفات مختلفة شائعة الاستخدام في Windows، وأكثر الأنواع استخداماً هو NTFS و FAT32. كل من أنظمة الملفات لها مزاياها وعيوبها. إذا كنت تعرفهم جيداً، يمكنك اختيار نظام الملفات الصحيح لاحتياجات مختلفة.

كما يوفر نظام الملفات File System طريقة لتنظيم محرك الأقراص. وهي تحدد كيفية تخزين البيانات على محرك الأقراص وأنواع المعلومات التي يمكن إرفاقها بالملفات – أسماء الملفات والأذونات والسمات الأخرى. يدعم Windows ثلاثة أنظمة ملفات مختلفة. NTFS هو أحدث نظام ملفات. يستخدم نظام التشغيل Windows نظام ملفات NTFS لمحرك أقراص النظام الخاص به، وبشكل افتراضي لمعظم محركات الأقراص غير القابلة للإزالة. أما نظام الملفات FAT32 هو نظام ملفات قديم ليس بنفس كفاءة NTFS ولا يدعم مجموعة ميزات كبيرة، ولكنه يوفر توافقاً أكبر مع أنظمة التشغيل الأخرى. من ناحية أخرى، يعد exFAT بديلاً حديثاً لـ FAT32 – ويدعمه عدد أكبر من الأجهزة وأنظمة التشغيل أكثر من NTFS – ولكنه ليس بنفس انتشار FAT32.

ماهي الاختلافات بين أنظمة الملفات NTFS و FAT32 و exFAT و ReFS

هناك سؤال يشغل الكثير من مستخدمي الكمبيوتر، ألا وهو “اذكر الفرق بين NTFS وال FAT وال FAT32 وما معنى هذه الأختصارات“. إذا كنت لا تعرف ما هي الاختلافات بين نظام الملفات NTFS و FAT32 و exFAT و ReFS، فلا تقلق، ستخبرك هذه المقالة بما يجب أن تعرفه عن الأنواع الأربعة لأنظمة الملفات وتعطيك مقارنة موجزة بين NTFS و FAT32 و exFAT و ReFS. حيث نستعرض في السطور القادمة؛ تعريف كل نوع من أنواع أنظمة الملفات، ومميزات وعيوب كل من NTFS و FAT32 و exFAT و ReFS.

ماهي الاختلافات بين أنظمة الملفات NTFS و FAT32 و exFAT

أولاً: نظام الملفات FAT32 و FAT16 و FAT

أنظمة تخزين الملفات على الأقراص الصلبة FAT32 و FAT16 و FAT جميعها واحد، مع اختلافات في أحجام الملفات المسموح بها. لذا، سيتم التركيز على نظام FAT32 لأنه الأحدث وهو التطور الطبيعي لأنظمة FAT16 و FAT. بالإضافة إلى ذلك، سيتم توضيح الاختلافات بينهم أثناء العمل.

ما هو نظام ملفات FAT32 ؟

بشكل عام، نظام الملفات FAT هو اختصار لاسم File Allocation Table، والذي تم إنشاؤه في عام 1977 بواسطة شركة Microsoft. وكان نظام FAT يعتمد على Cluster بحجم 64 كيلوبايت لتخزين الملفات، ويدعم حجم الملف الواحد أقل من 16 ميجابايت. أما نظام FAT16 فهو يعمل بكلاستر سعة 32 كيلوبايت وداعم لملف بحجم 2 جيجابايت للملف الواحد. ثم جاء نظام FAT32 في عام 1996 ليحل محل الأنواع السابقة، وهو نظام ملفات قديم غير فعال أو متقدم مثل NTFS، لكنه يوفر توافقاً أكبر مع أنظمة التشغيل الأخرى وأجهزة التخزين القابلة للإزالة. وجاء كتطور طبيعي لأنظمة FAT و FAT16 وهو أفضل منهم في الاستخدام. حيث أنه يعمل بسعة Cluster بحجم 16 كيلوبايت ويدعم حجم الملف الواحد 4 جيجابايت.

مميزات نظام FAT32
  • يُعد نظام الملفات FAT32 أفضل بكثير من الأنواع السابقة له مثل FAT و FAT16.
  • متوافق مع جميع إصدارات Windows و Mac و Linux ووحدات التحكم في الألعاب Xbox وأجهزة التلفزيون عالية الدقة والقرص القابل للتمهيد وأي شيء عملياً مع منفذ USB.
  • أكثر نظام ملفات متوافق مع كافة أنظمة التشغيل المختلفة بدون تعارض.
  • يأتي افتراضياً مع أي فلاش ميموري جديدة تقوم بشرائها.
عيوب FAT32
  • لن تستطيع تخزين ملف واحد حجمه أكبر من 4 جيجابايت على أي قرص تم تهيئته بنظام الملفات FAT32.
  • لا يمكن إنشاء قسم أو بارتشن بحجم أكبر من 32 جيجابايت باستخدام نظام FAT32 إلا في حالة استخدام بعض البرامج الخارجية.
  • يفتقر إلى الأذونات وميزات الأمان الأخرى المضمنة في نظام ملفات NTFS الأكثر حداثة.
  • لا يمكن تثبيت الإصدارات الحديثة من Windows على محرك أقراص مهيأ بنظام ملفات FAT32.
  • حجم الكلاستر كبير نوعاً ما مما يتسبب في إهدار المساحة التخزينية للقرص الصلب.

ثانياً: نظام الملفات NTFS

ظهر نظام الملفات NTFS لأول مرة مع نظام التشغيل Windows XP. وهو يدعم أذونات الملفات للأمان، وتغيير في دفتر اليومية يسمح لك بالاسترداد عند تعطل جهاز الكمبيوتر الخاص بك، والوصول إلى حدود حصة القرص، والنسخ الاحتياطية، وما إلى ذلك.

ماهو نظام NTFS ؟

نظام NTFS هو اختصار لنظام ملفات New Technology File System، الذي أنشأته شركة Microsoft في عام 1993 باستخدام Windows NT 3.1. Windows NT و Windows 2000 هما أنظمة التشغيل الأساسية التي تستخدم نظام الملفات NTFS. في الوقت الحاضر، يعد NTFS هو نظام الملفات الأكثر استخداماً في Windows، خاصة لمحرك أقراص النظام ومعظم محركات الأقراص الثابتة الداخلية.

كما أن NTFS هو نظام الملفات الحديث الذي يستخدمه Windows افتراضياً. عندما تقوم بتثبيت Windows 10 على جهاز الكمبيوتر المكتبي أو الكمبيوتر المحمول، فإنه يقوم بتنسيق محرك أقراص النظام الخاص بك باستخدام نظام ملفات NTFS. يحتوي نظام الملفات هذا على حجم الملف وحدود حجم القسم ضخمة جداً مقارنة نظام FAT32.

مميزات NTFS
  • نظام ملفات NTFS يدعم الملفات الكبيرة جداً ولا يوجد تقريباً حد أقصى لحجم القسم.
  • يمكن للمستخدمين تعيين أذونات الملفات والتشفير كنظام ملفات بأمان أعلى.
  • يستعيد نظام الملفات تلقائياً باستخدام ملف السجل ومعلومات نقطة التحقق.
  • يمكّن المستخدمين من ضغط الملفات أو المجلدات أو محرك الأقراص بالكامل عند نفاد مساحة القرص.
  • يستخدم دفتر يومية للتغييرات للمساعدة في استعادة المعلومات بسرعة في حالة حدوث انقطاع في الطاقة أو مشاكل أخرى في النظام.
  • يمكّن المستخدمين من تعيين حصص القرص، مما يحد من مقدار المساحة التي يمكن أن يستهلكها المستخدمون.
  • لا يوجد قيود على حجم الملف الواحد أو حجم القرص على عكس نظام FAT32.
  • يستخدم كلاستر بحجم 4 كيلوبايت مما يساعد على استغلال كامل مساحة القرص.
عيوب NTFS
  • غير متوافق مع أنظمة التشغيل القديمة جداً ما قبل Windows XP.
  • توافق النظام هذا أقل من نظام FAT32.
  • يعمل على أنظمة الويندوز الحديثة بدون أي مشاكل، ولكن يوجد قيود على استخدامه مع بعض أنظمة Linux و Mac OS.

ثالثاً: نظام الملفات exFAT

جاء نظام exFAT ليحل التفاوت بين نظامي NTFS و FAT32، حيث صمم ليكون مزيج بين النظامين ويعالج مشاكل قيود الملفات في FAT32 ومشكلة التوافق في NTFS. دعونا نتعرف عليه في السطور القادمة.

ماهو نظام ملفات exFAT ؟

نظام الملفات exFAT هو اختصار لـ Extended File Allocation Table. إنه نظام ملفات قدمته شركة Microsoft في عام 2006، وهو مشابه لنظام ملفات FAT32، ولكنه لا يحتوي على حدود نظام الملفات الخاص بـ FAT32. وقد تم تصميم exFAT ليكون بديلاً عن FAT32، وقد تم تحسينه لذاكرة فلاش مثل محركات أقراص USB المحمولة وبطاقات SD، على الرغم من أن بعض البطاقات القديمة جداً قد تدعم FAT32 فقط.

مميزات exFAT
  • يجمع ميزات NTFS و FAT32 معاً.
  • فهو أكثر توافقاً مع الأنظمة المختلفة مقارنة بـ NTFS، ولكنه لا يطابق تماماً توافق FAT32.
  • يسمح للمستخدمين بتخزين ملفات أكبر بكثير من 4 جيجابايت التي يسمح بها FAT32.
  • لا توجد حدود واقعية لحجم الملف أو حجم القسم.
  • يعمل مع جميع إصدارات Windows والإصدارات الحديثة من نظام التشغيل Mac OS X.
  • متوافق مع أنظمة Linux، ولكن ستكون هناك حاجة إلى برامج إضافية.
  • مدعوم من Xbox one و Playstation4 و 5.
عيوب exFAT
  • لا يمتلك مدى التوافق الخاص بنظام الملفات FAT32.
  • يفتقد بعض الوظائف والميزات المتقدمة الأخرى المضمنة في نظام ملفات NTFS.
  • غير مدعوم من xbox360 و Plastation3.

رابعاً: نظام ملفات ReFS

تم تقديم نظام ملفات ReFS الجديد من Microsoft في الأصل على Windows Server 2012. وهو مضمن في نظام التشغيل Windows 10، حيث يمكن استخدامه فقط كجزء من ميزة مساحات التخزين لتجميع محركات الأقراص. سيتم تحسين ReFS في Windows Server 2016، وسيكون جزءاً من Windows 10 Pro for Workstations.

ما هو نظام ReFS ؟

نظام ReFS هو اختصار لـ “Resilient File System” أو ما تعرف بـ “نظام الملفات المرنة“، ReFS هو نظام ملفات جديد تم إنشاؤه باستخدام رمز من نظام ملفات NTFS الحالي. في الوقت الحالي، لا يعد نظام ReFS مجرد بديل لنظام NTFS. له مزاياه وعيوبه. لا يمكنك استخدام ReFS فقط بدلاً من NTFS على محرك أقراص النظام.

نظراً لأن نظام ReFS هو أحدث نظام ملفات من Microsoft، فقد تم تصميمه لمعالجة بعض المشكلات الرئيسية مع NTFS. تم تصميم ReFS ليكون أكثر مرونة ضد تلف البيانات، وله أداء أفضل لأحمال عمل معينة، وقياس أفضل لأنظمة الملفات الكبيرة جداً. سنلقي نظرة على ما يعنيه ذلك بالضبط.

يتم تمييز جزء “المرونة” في الاسم. يستخدم ReFS المجاميع الاختبارية للبيانات الوصفية – ويمكنه اختيارياً استخدام المجاميع الاختبارية لبيانات الملف أيضاً. عندما تقرأ أو تكتب ملفاً، تفحص ReFS المجموع الاختباري للتأكد من صحته. هذا يعني أن نظام الملفات نفسه لديه طريقة مضمنة لاكتشاف تلف البيانات أثناء التنقل.

مميزات ReFS
  • أسرع من نظام الملفات NTFS.
  • يستخدم نظام ReFS المجاميع الاختبارية للبيانات الوصفية واختيارياً لبيانات الملف، مما يمنح ReFS القدرة على اكتشاف التلف بشكل موثوق.
  • عند استخدامه بالاقتران مع مساحة مرآة أو تماثل، يمكن لـ ReFS تلقائياً إصلاح حالات العطب المكتشفة باستخدام نسخة بديلة من البيانات التي توفرها مساحات التخزين. تتم ترجمة عمليات الإصلاح إلى منطقة التلف ويتم إجراؤها عبر الإنترنت.
  • في حالة تلف وحدة التخزين وعدم وجود نسخة بديلة من البيانات التالفة، يقوم ReFS بإزالة البيانات التالفة من مساحة الاسم. يحافظ نظام ReFS على وحدة التخزين على الإنترنت أثناء تعامله مع معظم حالات التلف غير القابلة للتصحيح، ولكن هناك حالات نادرة تتطلب من ReFS جعل وحدة التخزين غير متصلة بالإنترنت.
  • بالإضافة إلى التحقق من صحة البيانات قبل القراءة والكتابة، تقدم ReFS ماسحاً لتكامل البيانات، يُعرف باسم جهاز التنظيف. يقوم جهاز التنظيف هذا بفحص الحجم بشكل دوري، وتحديد حالات التلف الكامنة والبدء بشكل استباقي في إصلاح البيانات التالفة.
  • لا حاجة لتشغيل chkdsk لفحص وتنظيف القرص الصلب.
عيوب ReFS
  • حتما، لا يزال نظام ReFS يعاني من بعض العيوب ويحتاج إلى مزيد من التحسين. إذا كانت هذه العيوب مقبولة، فيمكنك استخدامها أيضاً.
  • أنظمة التشغيل Windows غير قادر على الإقلاع من قرص ReFS.
  • بالمقارنة مع NTFS، تستهلك ReFS المزيد من موارد النظام.
  • لا يمكن تحويل بيانات NTFS إلى ReFS.
  • كلما زاد حجم صفيف القرص، زاد استخدام ذاكرة الوصول العشوائي (RAM) و IOPS ReFS لتكامل الملف.
  • لا يدعم الوسائط القابلة للإزالة USB والأسماء المختصرة والمعاملات ومعرفات الكائنات وما إلى ذلك.

أهم الأسئلة والأجوبة حول أنظمة الملفات NTFS و FAT32 و exFAT

لعل الكثير من المستخدمين لديهم بعض الأسئلة حول أنظمة الملفات NTFS و FAT32 و exFAT. لذا، سنحاول في السطور القليلة القادمة طرح أهم هذه الأسئلة وإجاباتها.

الفرق بين NTFS و FAT32 و exFAT و ReFS مميزات وعيوب

ما هو الفرق بين NTFS و FAT32 و exFAT؟

NTFS هو نظام الملفات المثالي لمحركات الأقراص الداخلية، ولا يمكن تثبيت نظام التشغيل Windows إلا على قسم NTFS. أما FAT32 هو نظام ملفات قديم يستخدم لمحركات أقراص USB المحمولة ومحركات الأقراص الخارجية الأخرى نظراً لتوافقه الرائع. بينما exFAT هو بديل لـ FAT32، وهو غير متوافق مثل FAT32 ولكن بدون قيود FAT32.

أيهما أفضل FAT32 أم NTFS أم exFAT؟

يعد NTFS مثالياً لمحركات الأقراص الداخلية، بينما يعد exFAT مثالياً بشكل عام لمحركات الأقراص المحمولة ومحركات الأقراص الخارجية. يتمتع FAT32 بتوافق أفضل بكثير مع أنظمة التشغيل المتنوعة مقارنةً بنظام NTFS، لكنه يدعم فقط الملفات الفردية التي يصل حجمها إلى 4 جيجابايت. بينما NTFS هو نظام ملفات أكثر تقدماً ولا يحتوي على حدود للملفات أو الأقسام.

نتيجة لذلك، فإن استخدام NTFS هو الحل المثالي لاستخدامه كنظام تخزين الملفات في الأقراص الصلبة الداخلية، التي تكون متواجدة داخل الحاسوب بشكل دائم. أما نظام FAT32 سيكون الخيار الأفضل للفلاشات المستخدمة في نقل الملفات بين الأجهزة، على ألا يزيد حجم الملف الواحد عن 4 جيجابايت. نظراً لتوافق FAT32 مع جميع أنظمة التشغيل. في نفس الوقت، يكون نظام exFAT أفضل خيار لاستخدامه مع الهارد ديسك والأقراص الصلبة الخارجية.

هل يمكنني تحويل exFAT إلى NTFS دون فقد البيانات؟

لا يمكنك تحويل exFAT إلى NTFS مباشرةً دون فقد البيانات، حيث لا توجد أداة مساعدة يمكنها مساعدتك في إجراء تحويل exFAT إلى NTFS. يمكنك فقط نقل الملفات الموجودة على قسم exFAT إلى محرك أقراص آخر ثم إعادة تهيئة قسم exFAT إلى NTFS باستخدام بعض البرامج، مثل:

هل يمكنني تحويل FAT32 إلى NTFS والعكس دون فقدان البيانات؟

نعم، يمكنك تحويل FAT32 إلى NTFS بدون الحاجة إلى عمل فورمات أو تهيئة القرص. لن تفقد ملفاتك الموجودة على القرص الصلب عند تحويل نظام الملفات FAT32 إلى NTFS أو التحويل من NTFS إلى FAT32. كما يمكنك الاستعانة ببرامج تقسيم وإدارة الهارد السابق الإشارة إليها في الأعلى.

كيفية معرفة نوع الفورمات للقرص ؟

أنظمة التشغيل Windows تتيح لك إمكانية التعرف على نوع الفورمات أو نوع نظام الملفات الخاص بالهارد أو البارتشن أو الفلاشة أو كروت SD بسهولة. وذلك من خلال النقر كلك يمين الماوس فوق القرص المراد معرفة نوع الفورمات الخاص به. ثم اختيار “Properties” من القائمة.

كيفية معرفة نوع الفورمات للقرص

بعدها، سيتم فتح نافذة الخصائص لهذا القرص. من بينها نوع نظام الملفات “File System” إذا كان NTFS أو FAT32 أو exFAT أو REFS كما هو موضح في الصورة التالية:

كيفية معرفة نوع الفورمات للقرص

إلى هنا نكون قد انتهينا من توضيح الفرق بين أنواع أنظمة الملفات NTFS و FAT32 و exFAT و ReFS، وتستطيع الآن، تحديد أي نظام ملفات مناسب لك.

احصل على إشعارات بالتحديثات الفورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رداً أو تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

عشرين − ثمانية عشر =

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربة الزائر حسناً المزيد